Sunday, October 21, 2012

مناظرة اخيرة الاثنين بين اوباما ورومني عن السياسة الخارجية





مناظرة اخيرة الاثنين بين اوباما ورومني عن السياسة الخارجية


عامل يضع اللمسات الاخيرة على المسرح قبل المناظرة التلفزيونية الاخيرة بين اوباما ورومني الاثنين



10/22/2012 6:31:15 AM


بوكا راتون (الولايات المتحدة) (ا ف ب) – يشارك المرشحان في السباق الى البيت الابيض مساء الاثنين في فلوريدا جنوب شرق الولايات المتحدة في مناظرة تلفزيونية هي الاخيرة بينهما مخصصة للسياسة الخارجية، ويأمل كل منهما بتعديل اتجاه استطلاعات الرأي التي تعطي نتائج متقاربة للرجلين قبل 15 يوما من موعد الانتخاب.


ويتواجه المرشحان مساء الاثنين في جامعة في مدينة بوكا راتون بولاية فلوريدا للمرة الثالثة خلال الشهر الجاري. وكان الرئيس الاميركي باراك اوباما خسر امام منافسه المرشح الجموري ميت رومني خلال اولى المناظرات بينهما في 3 تشرين الاول/اكتوبر قبل ان يحسن وضعه في المناظرة الثانية الثلاثاء الماضي.


وخلافا للاقتصاد، لا تمثل السياسة الخارجية عاملا حاسما في خيار الناخبين الاميركيين الا في الاوضاع الخطرة كما حصل مع جيمي كارتر عام 1980 خلال ازمة الرهائن الطويلة مع ايران. اما جورج بوش الابن فقد استفاد عام 2004 من توحد الاميركيين خلال فترة الحرب في العراق.


ومن المتوقع ان يركز اوباما على وفائه بوعوده الشهيرة مثل الانسحاب من العراق او تسليم المسؤولية الامنية في افغانستان مستفيدا من النجاحات في محاربة القاعدة.


وقد ادى مقتل اسامة بن لادن في ايار/مايو 2011 الى اسكات الانتقادات التقليدية من الجمهوريين للديموقراطيين لناحية اتهامهم بالتراخي في السياسات الامنية.


ومنذ بداية حملته، يسعى رومني الى التشكيك باستراتيجية ادارة الرئيس الديموقراطي خصوصا في الملف الايراني. وقد اضيف تطور جديد على هذا الصعيد ربما يجد مكانا له في المناظرة بين المرشحين مع اعلان صحيفة نيويورك تايمز عن اتفاق لاجراء واشنطن مفاوضات مباشرة مع طهران بشأن برنامجها النووي، وهو ما نفته الولايات المتحدة وايران.


ويأخذ رومني على اوباما بانه “تخلى” عن اسرائيل، كما ينتقد احجامه عن التحرك في سوريا اضافة الى تعاطيه مع قضايا اخرى مرتبطة ب”الربيع العربي”. وقال المرشح الجمهوري في 16 تشرين الاول/اكتوبر ان استراتيجية اوباما في الشرق الاوسط “تنهار امام اعيننا”.


ويحاول رومني خصوصا التصويب على الرئيس الاميركي بشأن ادارته لهجوم 11 ايلول/سبتمبر الماضي في مدينة بنغازي الليبية والذي ادى الى مقتل اربعة اميركيين بينهم السفير. ويتوقع ان يعود رومني الى موقعه الهجومي بعد اتهام اوباما بانه تأخر في وصف هذا الهجوم بانه “ارهابي”.


اقرأ أيضا:



اخبار مصراوي







المصدر مناظرة اخيرة الاثنين بين اوباما ورومني عن السياسة الخارجية

No comments:

Post a Comment

Post a Comment